تسجيل الدخول

الاقتصاد من أبرز ملفات قمة مجموعة العشرين

2021-11-12T19:48:27+00:00
2022-10-13T00:23:13+00:00
الاقتصاد التركي
Raed Wael12 نوفمبر 2021آخر تحديث : منذ سنة واحدة
الاقتصاد من أبرز ملفات قمة مجموعة العشرين

الاقتصاد من أبرز ملفات قمة مجموعة العشرين، في السبت الماضي بدأت فعالية قمة مجموعة العشرين من أجل مناقشة عدد من القضايا ومن أهمها القضايا الاقتصادية وتباحث ما احدثته جائحة كورونا في العالم، والأوضاع الاقتصادية وتغير مناخ وغيره، وقد شارك في هذه القمة التي عقدت في روما العاصمة الايطالية كلا من تركيا وفرنسا والولايات المتحدة بالإضافة إلى مشاركة عدد من الدول الأخرى ولكن عن بعد.

التحضير لعقد قمة مجموعة العشرين

تم عقد العديد من اللقاءات الثنائية بين رؤساء كلا من فرنسا وامريكا بالإضافة إلى التحضير لعقد لقاءات بين قادة الدول الأخرى مثل المانيا وبريطانيا وغيرهم من أجل مناقشة الملف النووي الايراني.

بدأت قمة مجموعة العشرين بقيام ماريو رداغي رئيس وزراء ايطاليا باستقبال زعماء الدول المشاركين في القمة عند مركز ( نوفولا) بالعاصمة.

افاد البيان الذي أصدر خلال القمة أنه بشأن قضية تغير المناخ أفادت الدول الكبرى أنها ستقوم بالتشديد من أجل اتخاذ إجراءات صارمة لتواجه هذه الكارثة للحيلولة دون حدوث ازمة بيئية.

وقد تعهدت الدول المشاركة في هذه الفاعلية في بيانها الختامي أنها تتعهد ببذل قصار جهدها حتى لا ترتفع درجة حرارة الارض عن 1.5 درجة مئوية وهي النسبة التي يتحدث عنها علماء البيئة أنها ضرورة حتى لا تحدث كوارث بيئية.

كما أقرت الدول أنها ستعمل على خفض نسبة الانبعاثات الكربونية إلى صفر وذلك مع حلول منتصف القرن.

تعتبر تركيا من ضمن الدول المشاركة في هذه القمة من أجل بحث هذه القضايا وجذب مزيد من فرص الاستثمار الاجنبي.

ملفات ساخنة تم مناقشتها خلال قمة العشرين

تم تخصيص اليوم الاول من عقد قمة مجموعة العشرين من أجل مناقشة التعافي الاقتصادي الذي شهدته بعض الدول على الرغم من انتشار جائحة كورونا.

كما أنه ستتم مناقشة بعض الملفات الأخرى منها ازمة سلاسل الامداد، وارتفاع اسعار الطاقة، بالإضافة إلى تباحث الخطة التي تستهدفها منظمة الصحة العالمية وهو الرغبة في تطعيم أكثر من 70% من سكان العالم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.